سكس عربي

سكس عربي افلام سكس عربى صور سكس عربي قصص محارم

افلام سكس مشاهدة مباشرة | منتدى سكس عربى
تشات عطعوط الصوتي مع كاميرا
قحاب سكس


العودة   منتديات عطعوط: xnxx سكس عربى افلام سكس قصص سكس صور سكس جنس عرب محارم 89 sex > قصص سكس > قصص سكس محارم

قصص سكس محارم قصص سكس محارم سكس ابناء امهات اخوات اباء


إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 09-30-2008, 09:28 PM
wiowio wiowio غير متواجد حالياً
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Jul 2008
المشاركات: 239
افتراضي ام وابنها

مرت أربع ساعات على إغمائي إثر هذا الذب المراهق بأمه و مع أمه
ودع سامر أصحابه و هرع إلى غرفتنا فوجدني على حطة زبره مستلقية على ظهري مفتوحة الأرجل اشعر أني بحاجة لأفرك جدران مهبلي الداخلية لشدة تشنجها و أشعر أن حليبه يغلي داخلي و أنا أكاد أراه و لا أراه فجلس على الكرسي مواجهي و راحت عيناه تعدو فيا من أصابع قدمي و حتى خصل شعري الأكثر من أسود و الملقى على وجهي لاحظ سامر الفرق الشاسع بين جسمي عندما مشّطه في الصباح و ألبسني بيديه الساحرتين فوطتي و كامل لباسي الداخلي و الخارجي ... و بين جسمي المطرز بقبله فقلت بصوت نحيل حتى الخفوت

" هيك الأولاد بيقولو لأمهاتن - نعيما ??
على كفوف الراحات .. الإبن بيحمل أمه .. مو على ذب و بيضات
ضليت -20- سنة أمك و لا مرة حملتني
غير بالأعياد والمناسبات ما كنت تبوسني "

يدنو مني يزيح شعري عن وجهي و يقبل ثغري

" مليووون نعيما .. مممه .. أحلى مرة بشوفك من عشرين سنة
أبيض من الأول .. وأطيب من الأول .. وحتى ال-2-كيلو اللي طلعتيهن
مكبرين كل شي فيكي خدودك .. بزازك .. بطنك .. طيزك كل شي كل شي فيك "

" بس ... يا قليل الأدب .. بعدين أنا أحلى و أطيب من هيك و من زمان بس إنت أعمى قلب
أبيض ..بيجوز ! بتعرف ليش ؟ من قد ما عم تسقيني حليب
بدي أرجع سمرا شو رأيك..؟! "

" لااااء ببوس إجرك "

و ينحني على قدمي و بطّات رجليّ يقبل و يمصمص ما قد نتف و أنا لا أزال في شبه الغيبوبة
ثم فجأة يتوقف و يجلس أمامي يريد أن ... وآااه مما يريده بني

"شو بدك أمك تسّمر و يخفّ كلسها ؟ و لا بدك تسقيني حليب قناني ؟ "

...........وما زال يريد:

" إنت عم تضحكي عليّ
آمتى ما بدك بتشلحي لي بالزلط و آمتى ما بدك بتكشفي عن كسك بس ...
إذا إجا عا بالك بتخليني .. وإذا ما إجا أنا بهري إيدي بالحمام ..
لك حتى ما بتخليني أفرك قيري قد*** و لاحتى خضّه قدام الكمبيوتر
فيلم سكس .! ممنوع يفوت عالبيت .. كلما بدي أحضر بدي روح لعند عمران
ممنوع إركبك إلا بغرفة النوم
ممنوع قرّب تمي لتحت سرتك
إنت بتعرفي إني صحلّي صبايا و نسوان متزوجين يعملو لي إلي بدي ياه
و فضلتك عليهن إذا ما بدك تبسطيني أنا بدوّر على بسطي
أحسن شرموطة ب -1000- ..."

صفعته بملئ كفي فارتج لحم جسدي العاري و أخذ نهداي يتلاطمان أمامي
و أعيني و أعينه تزرفان ورحت أرفع صوتي و أنا ممسكة بعنقه

" أنا ..أنا .. شرموطة .... خراس لا تحكي ولا حرف .... بس معك حق لولا كون شرموطة ما كنت بخلف هيك خليفة ..
يا ابني ..
يا ابن الشرموطة
أنا ما منعتك عن كسي و بخشي إلا لإرفعك عن هالمستوى
أنا ما منعتك عن ركبتي غير بغرفة النوم إلا لحسسك أني - و للأسف - مرتك مو قحبتك اللي بتشلحلك وين و آمتى ما بدك
أنا ما منعتك عن أفلام السكس و عن خض ذبك قدامي إلا لخليك تمل مني و من نياكتي
بس إنت بدك تتههن و تلحس و تمص و تجرب إنت بدك ياني شرموطة "

" آسف .. "

........... لا أزال أحب مذاق الذب و رائحته

وذهب إلى غرفته تاركا أعصابي تنتفض من كل عار فيني و بعد ساعات من القلق و التفكير
قررت أنه قد آن الأوان لخروج مارد الشهوة المحبوس في مقتلي و الذي كلما أطل برأسه أعاده قضيب ابني ..
ليس بمقدوري بعد اليوم أن أكتم نداآت بظري لشفتين و لسان ...
ليس بوسعي أن أبقي خلفيتي على أناقتها و شرجي على تضيقه ..
آن الأوان لإليتيّ أن يغير قضيب سامر لونهما و رائحتهما و حتى ترتيبهما ..
قررت أني بعد الخطيئة التاسعة و التسعين سأدحرج لفلزة كبدي كل رغباته ...
فارتديت كيلوتي و روبا خيفا و أفرغت دبري في التواليت تمهيدا لآت أعد له
ثم أخذت واقي لذكر سمورة و قصدت غرفته بلا تردد أو ندم

...........التنازل الأخير :

" لح لبيلك طلبك و لما تحس إنك مشتاق لأمك ..
لا تقصدني
روح دوّر على أم ب -1000- ..."

"بس يا ماما ..."

" سماع ..انت قاتلك كسي و بدك تلحسو .. و انا لح لحسك كسي غيرو شو بدك ؟"

و بعد تردد و وقوف طويل أمام الخيار الصعب بين فقدان أمه و بين ضياع شهوته
قرر ابني سامر أن يخسر أمه و يربح اللذة الكاملة لمضاجعتها
وبعد هذا الصمت أظهر وجهه المكر وقال:

"..وطيزك .... وبخشك .... و ..."

"وشو كمان .. و مصمصلك زبك . مو هيك ؟"

" آ ..و آخر طلب .. بدي نيك طيزك ..مرة ..مرة واحدة بالأسبوع "

........... لابد من ذلك:

وفي أثناء سرده لمبرراته و أعذاره أسدلت ستائر الشرفة
رميت الروب و استلقيت على سريره أدخن سيجارتي
و شيئا فشيئا بدأ ابني العزيز سامر بتحسس قدمي بكامل جوارحه
و بدأت ألحظ تخبط زبه تحت ثنايا شرطه
كان كيلوتي و كسي و لسان سامر يتلونون بالأحمر
بدأ يداعب بظري من فوق الكيلوت رغم تشوقه لألتهامه .. ولكن صمتي يمنعه ..
فأطلقت آهات .. نسائية البحة .. أدفع بفمه إلى فم فرجي
وبدأ حوضي يتناغم مع نقرات لسانه على باب شرفي . القديم .
لم يجد صعوبة في استجرار ماء شهوتي
من شغاف قلبي .. كان الماء يندفع .. لا من شفرات عشي
و كنت أرتجف من النشوة و أنتفض مع كل سيلان يدفعه مهبلي
لقد حققت لسامر أغلى أمانيه و ها هو لا يتوقف عن افتراس عشي العامر باللحم
إلا ليلتقط أنفاسه و التي يصر أن تكون معطرة برائحة كس أمه
لم أستطع إلا الإرتعاش و اعتصار بزي أمام هذا الطغيان الذكوري
و أمام ازدحام الأصابع على شرجي
بلغت النشوة للمرة الثانية .. بينما .. كان .. ابني .. يبعصني ...
و أذكر أني لم أستطع ردعه عن طيزي إلا عندما انحنيت بصعوبة إليه و قبلت فمه
الذي لم يعد يفرق كثيرا عن دبري .. رائحة و محتوى

...........أرضعته سنتين و سيرضعني أعوام :

قبلته بشبق و نزلت إلى زبره أدعكه بيمناي ثم بعد كل هذا الصبر .. و أخيرا
أسكنته داخل فمي و فرشيت به أسناني ..
كانت خصيتيه تملآن كفي و كانتا ممتلأتان بما لذ و طاب
كيف أخفي نهمي إلى العض بأسناني على عروق قضيبه الزرقاء
كيف أتركه يسحبه من بين شفتي و قد أوشك ظهره على الحضور

" ماما ..! تركيه ! "

" هلق كنت ممحون و وقفت تخطب متل كوفي عنان "

" لح يجي ضهري و ما بحسن شوفك عم .. "

ثم بدأ يلعب بإليتي يمهد لنكاح دبر والدته

" لا تفكر بالموضوع .. زبك قايم و بيفتق بخشي إذا دخّلته "

" طيب أفرشي طيزك "

استدرت له و انطويت على نفسي لأؤمن لزبره وسادة دهنية
ضم فلقتي طيزي حول زبره و بدأ يحرث ما بينهما
و فجأة لم يسبقها سوى ارتفاع صوته بالآهات .. بطحني على بطني
و راح ينيك أسفل عامودي الفقري بسرعة حتى حلب ذبه على ظهري و طيزي
كان منيه ساخن جدا كاعتذاره و أسفه عن هذا الفعل
لم أشعر برغبة في لومه و لكن شعرت باشتهاء طيزي إلى زبره
خاصة أن الفرصة سانحة و زبره ذابل .. مسح بالمناديل جسمي

" نسيت تلبس ال (protex ) ..بس الحق عليّ "

قطعت ذهوله فأجلسته و ألبست . ما تبقى من ذبه . الواقي
ثم (اعلان : اذا وجت هذه القصة خارج منتديات عطعوط كل ما عليك فعله هوه كتابة كلمة {عطعوط** داخل **** وسوف تدخل الى اكبر موقع سكس عربي بالعالم كله)) أدخلته في شرجي و أنا أجلس القرفصاء و ضممت رأسه إلى صدري يشمه و يمص حلماته
علّه يساعدني في ادخال ذكره النائم .. وفعلا انتصب في دبري قليلا رغم أنه نزف منا كثير
لقد كان حجمه بنفس فتحة طيزي و كنت في منتهى المازوخية .. فرحا بألم شرجي
لكن أنيني و بزي المنتفخ في فم سامر و سقوطي من أعلى ذبه و ارتطامي على فخذيه
أثاره فتضخم ذبه في دبري بشكل غير متوقع و أحسست أن أوتار شرجي تتمزق
و أني لا بد على هذا الذب .. منتهية .. حاولت القيام عنه
لكن سامر أمسكني بيديه و أعادني إلى ذبه يتمتم ..

" ماما .. وصّلتينا لنص البير و بدك تقطعي ههههلة فينا .."

" الزيت اللي عالكبوت نشف و عم تضايقني بتدخيلو "

بصراحة أنا أريد القيام عنه و لا أريد .. أمسكت قضيبه الملتحف بالواقي حتى كاد يمزقه
و فرشيته بشفرات عشي المبتلّ الأهداب ليسهل على شرجي ابتلاع قضيبه دون اختناق
صحيح أني كنت راكبة أتحكم بالطول الذي تتسع أمعائي له
لكني بذات الوقت مركوبة لا أملك حجم و استدارة صواريخ الأرض جو
بزيادة حركة أصابعي على بظري ازدادت حركتي على ذب ابني ...
المهدد بالإنفجار تحت ضغط أعصاب طيزي المجتمعة عليه

"ماما آااه ..لح يجبي "

" آ جيبو "

" طيزك ضيقة .. ما بيجي .. بسرعة حطيه قدام "

" لاء كله وسخ .. كيف بدك تدخلو "

" بين بزازك .. وين ما بدك المهم جيبو "

أعجبتني الفكرة و قررت التجربة فانتزعته بصعوبة و ألم من شرجي و استلقيت
وتظاهرت أني غير راضية عن أفعاله المستحدثة

"يلا جيبو خلصني "

مدد ذبه المغلف بالواقي المغلف ببقايا أوساخي بين ثدييّ فحاولت أن أضم لحمهما السائح من الحرارة

"لاء أنت بس ارفعي ايديك خلي عطور باطك توصلني "

ضم ثدييّ بيديه و أصابعه تلاعب انتصاب حلماتي البنية و ذبه يعدو كحصان
من أعلى سرتي حتى عنقي إلى أن قذف حممه مخنوقة في الواقي و فيما بين حرارة نهديّ
استلقى بجانبي يقبل خديّ و يخبرني أنه يحبني أكثر حتى من حبه للجنس و أنه لا يستطيع فراقي
علمت أنه قد صار طوع أمري و أني بعد اليوم لم أعد مضطرة لأن أفعل أبسط الأمور
لم أعد مضطرة لتمشيط شعري بوجوده
ولن أجد صعوبة أثناء تبرّزي ...

لقد جنا ابني سامر على نفسه بطلبه الأخير فليتلقى ما أراد
ابني المسكين لم يكن يعلم أني ...

أنا و ابني والبقية تأتي..
يتبع
طبعا لا بد من شكر سميرة والقول
(دمت بترونة لهذا الوطن)
رد مع اقتباس
Sponsored Links
إضافة رد

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة



Coin Dozer Cheats

الساعة الآن 03:39 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
سكس عربي افلام سكس عربي ءىءء صور سكس عربي قصص محارم sex 3شف3خف 3شف3خفزؤخة
xnxx nxnn xxnx xnnx Arabic Porno Hard Sex

قم بالتبليغ عن أي مشاركة تحتوي على صور سكس اطفال او على اي إساءة على هذا الإيميل {milta1980 at gmail.com}

We are not monitoring everything , if you see any bad or illegal posts , please report it A.S.A.P to this email:  {milta1980 at gmail.com}

سكس عربى منتديات زعرور منتديات سحلوب منتديات كسكوس منتديات كسكوس الانجليزية
سكس | افلام | sex xxnx | شراميط | سكس عربى | سكس محارم | افلام محارم | افلام ورعان | قصص سكس | صور | طيز | صور سكس | سكس عربي | افلام سكس | اغاني | قحاب | سكس خليجي | منايك | سحاق سحاقيات | XNNX XNX